اليمن: المستنقع السعودي !

اليمن: المستنقع السعودي
اليمن: المستنقع السعودي

النظام الديكتاتوري الملكي السعودي الوهابي، البلد الأوّل في استيراد الأسلحة والمموّل للإرهاب الدولي هو الآن في خطر من أن يتم التخلّي عنه من قبل حليفه الرئيسي، واشنطن. فمنذ بداية العدوان ضدّ اليمن تستمر المملكة العربية السعوديّة بالقصف المكثّف على مدنه، وبشكل خاص مدينة  صعدة، المدينة الأكثر تضرّراً والواقعة في الشمال الشرقي من اليمن.

 في تقرير صدر الأربعاء، قامت فيه ” منظمة العفو الدولية”  باتّهام الولايات المتحدة بدعم الحرب الجوية التي تشنّها المملكة العربية السعودية ضدّ اليمن، مشدّدة في الوقت ذاته على ” الأدلة الدامغة على جرائم الحرب”. الصراع الذي استمر حتى الآن لما يقارب السبعة أشهر أسفر عن الآلاف من القتلى في صفوف المدنيين، أغلبهم قتلوا خلال الغارات الجوية.

وتبحث المنظمة الدولية لحقوق الإنسان في13 من الضربات الجويّة القاتلة التي تنسب الى قوات التحالف والي أسفرت عن قتل المئات من المدنيين، بما بينهم59 طفلا. كما أنّها تعطي أدلة على أنّه تم استخدام القنابل العنقودية المحظورة بموجب القوانين الدولية.

هذا التقرير يسلّط الضوء على أهمية فتح تحقيق مستقل في انتهاكات حقوق الإنسان وضرورة حظر نقل أسلحة معينة. لذا يجب على الولايات المتحدة والدول المصدّرة للأسلحة وقف بيع القنابل والمقاتلات وطائرات الهليكوبتر للتحالف السعودي .

في الأيام الأخيرة، استخدم الجيش السعودي القنابل الفوسفورية ضدّ اليمن. ووفقاً للاتفاقيات الدولية فإنّ استخدام القنابل الفوسفورية في مناطق يقطنها مدنيون يُعد جريمة حرب.

في الوقت نفسه، أعلنت وزارة الدفاع اليمنية في بيان لها ليل الأربعاء، عن تدمير مدمّرة للتحالف العربي ضدّ اليمن، بقيادة السعودية، في باب المندب جنوب غرب تعز.

وذكرت الوكالة الرسمية اليمنية أنّ هذا الهجوم أدّى إلى تدمير مقاتلة إماراتية في باب المندب وإلى مغادرة سفن أخرى من التحالف السعودي كانت متواجدة في المنطقة.

وتزامن تدمير السفينة الإماراتية في الوقت الذي أكّدت فيه  الإمارات العربية الثلاثاء وفاة 15 من الجيش على الأراضي اليمنية.

منذ بداية الهجوم العسكري ضدّ اليمن، وقادة النظام السعودي يحلمون بنصر عسكري سريع لإملاء إرادتهم على الشعب اليمني و إعادة السلطة العنصرية، أي الرئيس المستقيل و الفار عبد ربه منصور هادي. ولكن اليمنيين كانوا قادرين على تنظيم دفاعاتهم بسرعة ومقاومة هجمات السعوديين وحلفائهم بشجاعة. الذين لم يتمكنوا حتى الآن من كسر المقاومة سواء من الجيش و من القوات الشعبية اليمنية.

yahia_gouasmi_05-300x200يحيى القواسمي 

رئيس حزب ضد الصهيونية

Commentaires