زيادة في ميزانيّة العم سام العسكريّة

هل من المحتمل أن تؤدّي الحرب التجارية المعلنة بين الولايات المتّحدة والاتحاد الأوروبي والصين إلى صراع أكثر خطورة؟

إذا كان الأمر كذلك، يبدو بأنّ المحرضين الرئيسيين لا يبخلون بوسائل أخذ الحيطة.

في الواقع، وفقاً لوعود دونالد ترامب، ينبغي أن تستفيد الميزانية العسكرية للعم سام لعام 2019 من زيادةٍ قدرها 54 مليار دولار. ووفقاً للمحلّل تشارلز شوبارد، فإنّ هذه الزيادة تُثبت بأن الشيطان الأكبر أمريكا تستعد للحرب على الدول وليس فقط على الجماعات الإرهابية.

وقد صرّح المحلل العسكري ​​تشارلز شوبارد مؤخراً في مقابلات مع RT:هناك زيادة كبيرة في عدد القذائف المتفجرة بهدف تخزينها، مما يعني أن الجيش يستعد حقاً للحرب“.

 

بالنسبة للإدارة الأمريكية، فإنّ هذه المشتريات سترتبط بشكل فعّال بالحاجة إلى تجديد ترسانتها. بالنسبة لبعض الخبراء، قد تكون الولايات المتحدة تستعدّ لشيء خطير للغاية ومن ثم، فهي ستتيح شراء 148297 من ذخائر مدافع الهاوتزر من عيار 155 ملم وتود زيادة عدد قذائف المدفعية هذه بنسبة إضافية قدرها 800 في المئة.

وفقاً للاستطلاع، فإنّ 64٪ من الأمريكيين و61٪ من البريطانيين ممن شملهم الاستطلاع يتوقعون حصول الحرب العالمية الثالثة. وكذلك يصل هذا العدد في فرنسا وألمانيا إلى 60٪.

يدعو حزب ضد الصهيونية قُرّاءه وأنصاره لاتخاذ الاحتياطات اللازمة لحماية أنفسهم إلى أقصى حدّ ممكن من الانفجار، انفجار برميل البارود الوطني.

 

Commentaires